404 Not Found


nginx
يوم الطفل العالمى.. نصائح مهمة للتعامل مع الابن العصبى بدون ضرب | ايجي نيوز
المرأة

يوم الطفل العالمى.. نصائح مهمة للتعامل مع الابن العصبى بدون ضرب

يوم الطفل العالمى الموافق 20 نوفمبر.. تعد مرحلة الطفولة من أهم المراحل العمرية في حياة الإنسان فهي المرحلة التي يتم فيها غرس القيم والسلوكيات الحميدة في شخصية الطفل ليصبح شخصية سوية وناجحة، ووفقًا لما أشارت إليها ريهام عبد الرحمن أخصائي الإرشاد النفسي والأسري والتربوي والباحثة في الصحة النفسية جامعة القاهرة نستعرض خلال السطور التالية أبرز النصائح للتعامل مع الطفل العصبي بدون ضرب ومعرفة أسباب العصبية والتعامل معه.

طفل عصبي

أسباب العصبية عند الاطفال

الأسباب الطبية

فقد تكون عصبية الطفل ناتجة عن التهاب الجيوب الأنفية، أو نقص فيتامين B12، أو إصابة الطفل بالصرع، أو تشتت الإنتباه وفرط الحركة

الأسباب الوراثية

بالرغم من أن الأسباب الوراثية لا تتعدى الـ 25 % في تأثيرها على سلوك الطفل، لكن في كثير من الأحيان يصاب الطفل بالعصبية الزائدة نتيجة وراثة سلوك العصبية من أحد الآباء أو الأجداد.

الأسباب النفسية والتربوية

تلعب البيئة المحيطة بالطفل دور كبير في اكتساب الطفل لبعض العادات والسلوكيات، حيث هناك ما يسمى بالـ”  Mirror Neuron ” وهي أعصاب توجد بالمخ وتؤهل الانسان للتعلم بالمحاكاة والتقليد من خلال تقليد سلوك الأسرة في الغضب والعصبية، بالإضافة لإفتقاد الطفل للحنان والإحتواء، واحساسه الدائم بالغيرة من أقرانه نتيجة للمقارنة السلبية بينه وبينهم، وأيضا كبت مشاعر الطفل وعدم إعطائه الفرصة للتعبير عن رأيه.

أفضل الطرق التي تساعد في التعامل مع الطفل العصبي

المدح الإيجابي

الطفل العصبي يفتقد الحب والاحتواء وبالتالي لابد من تقديم الدعم النفسي له والإنتباه الإيجابي لكل سلوك جيد يقوم به، فإعطاء طفلك 20 دقيقة من الإهتمام  والتقدير يوميا يعد من أفضل طرق التربية وأبسطها.

الأوامر الواضحة

احرصِ على تقديم أوامر واضحة وصريحة لطفلك فقد يلجأ الطفل لعدم تنفيذ ما تريدين ليس لعدم الطاعة منه ولكنه لم يستوعب ما تقدم له من أوامر غير واضحة وصريحة فاحرصِ على شرحها بأسلوب سهل وبسيط.

إدارة الغضب

علمي طفلك كيف يدير غضبه بفاعلية من خلال ركن الإسترخاء والتركيز وهو ركن مخصص داخل المنزل أو غرفة الطفل يقوم فيه بممارسة الهوايات المفضلة له، وبالتالي عند شعور الطفل بالغضب يعتاد التوجه لهذا الركن سواء من نفسه أو بطلب من الوالدين ليقوم بممارسة الرسم أو الاستماع للموسيقى الهادئة، أو لعب بعض الألعاب للتنفيس عن طاقة الغضب مثل الملاكمة، أو قطع البازل، أو التنشين.

المكافآت الفورية

لابد من التحدث مع الأبناء حول السلوكيات الإيجابية المطلوبة منهم وجعلها قواعد ثابتة يتم الالتزام بها مثل: ترتيب الغرفة الخاصة بهم، احترام وقت الطعام، عدم استخدام العدوانية تجاه الأخوة أو الحيوانات الأليفة وفي حالة الالتزام بهذه السلوكيات الايجابية لابد من تقديم مكافئة فورية وغير مادية لهم حتى لا تتحول لرشوة مثل قراءة قصة لهم، أو اللعب معا، أو مشاهدة فيديو تعليمي مفيد، أو إعداد الوجبة المفضلة لهم.

الحزم

تدليل الطفل والاستجابة السريعة لردة فعله الغاضبة بالتدليل الزائد يزيد من عصبيته ورغبته في البكاء، وبالتالي لابد من إلهائه من خلال سرد قصة أو الخروج من الغرفة وبالتالي تشتيت انتباهه عن العصبية والغضب وفي حالة عدم الاستجابة فلابد من تجاهل سلوك العصبية لديه ومعاملته بحزم مع الالتزام بفرض العواقب، وخاصة إذا كان أكبر من 3 سنوات

ريهام عبد الرحمن استشاري أسري

طفلة عصبية

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى