علوم و تكنولوجيا

إيلون ماسك يكشف متى سيكون صاروخ ستارشيب جاهزًا للطيران مرة أخرى

بعد الرحلة التجريبية الثانية لمركبة ستارشيب التابعة لشركة سبيس إكس يوم السبت الماضي، قال الرئيس التنفيذي للشركة، Elon Musk، إن أقوى صاروخ في العالم سيكون جاهزًا للانطلاق مرة أخرى قبل نهاية العام.

 

وفي منشور على وسائل التواصل الاجتماعي تمت مشاركته كتب ماسك: “يجب أن تكون أجهزة Starship Flight 3 جاهزة للطيران خلال 3 إلى 4 أسابيع”، مضيفًا أن الأجهزة الضرورية في “الإنتاج النهائي”، وفقت لتقرير ديجيتال تريند . 

 

ولكن في حين أن شركة SpaceX قد تكون جاهزة للطيران بصاروخ Super Heavy ومركبة Starship في ديسمبر، فإن هذا لا يعني أنها ستحمل المركبة في الجو فعليًا في ذلك الوقت لأنها تحتاج أولاً إلى تصريح إطلاق من إدارة الطيران الفيدرالية.

 

وبعد وقت قصير من رحلة السبت الفاشلة، كتبت إدارة الطيران الفيدرالية على وسائل التواصل الاجتماعي أن الوكالة ستشرف على تحقيق تقوده SpaceX في المهمة الفاشلة، بمجرد اكتمال ذلك ستتمكن إدارة الطيران الفيدرالية (FAA) من النظر في إصدار تصريح إطلاق للرحلة الثالثة لمركبة ستارشيب.

 

ومثل أول رحلة تجريبية غير مأهولة في أبريل، انتهت الرحلة الثانية بطريقة متفجرة، على الرغم من أن مهندسي سبيس إكس اعتبروها ناجحة في تحقيق مرحلة الانفصال والتحليق لفترة أطول من الجهد الأولي في الربيع.

 

وكان فريق SpaceX أيضًا سعيدًا برؤية منصة الإطلاق المصممة حديثًا تتعامل بشكل مريح مع قوة الدفع الهائلة التي يبلغ وزنها 17 مليون رطل من Super Heavy أي ما يقرب من ضعف قوة دفع صاروخ نظام الإطلاق الفضائي الجديد التابع لناسا  وعلق Musk بعد ذلك قائلاً إنه “في حالة رائعة”.

 

وتأمل SpaceX في استخدام المركبة الفضائية يومًا ما في مهمات مأهولة إلى القمر والمريخ وما بعده، ولكن من الواضح أنه لا يزال هناك الكثير من الاختبارات التي يتعين إكمالها قبل أن يحدث ذلك،  ما يأمله ماسك وفريقه هو زيادة عدد الرحلات التجريبية حتى يتمكن من التحرك نحو هدفه الطموح بوتيرة أسرع.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى