سياسة

نائب: الإعلام مظلوم ومنظمات المجتمع المدنى والسياسيين لهم دورا فى معركة الوعى

قال النائب أحمد فتحي، مقرر لجنة الشباب بالحوار الوطني، إن هناك ظلم كبير يقع على الإعلام المصري، بإنه هو الجهة الوحيدة المنوطة بأن تخوض معركة الوعى بمفردها وهذا غير واقعي بالمرة، فهناك دور ومسوؤلية كبيرة تقع على كاهل السياسيين ومنظمات المجتمع المدني البالغ عددها نحو 36 الف جمعية، لافتًا أن الإعلام لم يتوان لحظة فى رصد كافة التغيرات التى طرأت على كافة النواحى الاقتصادية والاجتماعية والتشريعية وغيرها، لكن يأتي دورنا في توعية الجمهور والانخراط بالشارع المصرى، قائلا: “مينفعش نقعد على المكاتب ونحاسب الإعلام لازم ننزل ونكلم الناس لأن دا واجبنا وهنتحاسب عليه”.

وأكد مقرر لجنة الشباب بالحوار الوطني، خلال تصريحات لليوم السابع، أن اللجنة قد عكفت منذ اللحظة الأولى لتدشين هذا الحوار على النزول لمعرفة ما يدور فى أذهان شباب الجامعات وطلاب المدارس، فلم يقتصر دورها فقط عند السماع لأراء الشباب بل اهتمت بالمرحلة العمرية من 8 سنوات وحتى قبل الجامعة، وهى فترة عمرية دقيقة للغاية، وكان الهدف هو كيفية إعداد قادة قادرين على اتخاذ القرار وتدريبهم على التمكين السياسي، ومن أجل ذلك قمنا بتعميم تجربة الانتخابات بدءًا من داخل الفصول المدرسية وصولاً إلى المنافسة على انتخابات اتحادات طلاب المدارس، والتي قادرة على خلق جيل جديد على علم ودراية بمفهوم القيادة وممارسة الديمقراطية بشكل حقيقي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى