المرأة

الملكة كاميلا ترتدى بروش حماتها إليزابيث الثانية فى أحدث ظهور.. اعرف قصته

ارتدت الملكة كاميلا أحد دبابيس الملكة إليزابيث الثانية، الخميس، أثناء حضورها أمسية موسيقية خيرية، وتعتبر هذه أول مشاركة عامة لها منذ الكشف عن إصابة الملك تشارلز بالسرطان، وفقاً لما ذكره موقع صحيفة “ديلى ميل” البريطانية.

كاميلا وإليزابيث بنفس البروش

بدت كاميلا أنيقة حيث ارتدت معطفا أبيض وأكملت إطلالتها بحذاء مصمم بكعب أسود عند وصولها إلى كاتدرائية سالزبوري في ويلتشير لحضور الأمسية الموسيقية، ووضعت على معطفها عقدة سلتيكية مرصعة بالألماس محاطة بزمرد كابوشون، وهو إرث ملكي يعود تاريخه إلى قرون.

الملكة كاميلا

ويعود البروش الذى ارتدته كاميلا للملكة ماري، والذى قدمه لها القيصر الروسي نيكولاس الثاني كهدية زفافها وذلك فى عام 1893، عندما تزوجت الملك جورج الخام، وتوجد صورتين لمارى وهى ترتدى البروش، والتي ألتقطت لها في عام 1898 وأخرى التقطت لها في معرض تشيلسي للزهور في عام 1929.

إليزابيث ترتدى البروش

 

وبعد وفاتها في عام 1953، تُرك البروش للملكة إليزابيث الثانية، التي ارتدته في المأدبة الرسمية الأيرلندية في ربيع عام 2014، وتم تعليقه على وشاحها، وارتدته مرة أخرى أمام الأمين العام لمواطني الأمم المتحدة في مالطا في نوفمبر 2015، وآخر مرة ارتدته في يوليو 2022، عندما منحت وسام جورج كروس لهيئة الخدمات الصحية الوطنية.

كاميلا

كاميلا خلال زيارتها الرسمية

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى