سياسة

مستقبل وطن: استجابة الحوار الوطني لدعوة الرئيس حول المحور الاقتصادي خطوة مهمة

أكد النائب عصام هلال، الأمين العام المساعد لحزب مستقبل وطن، أهمية اجتماع مجلس أمناء الحوار الوطني اليوم، لمناقشة استكمال الحوار الوطني في المرحلة المقبلة وخاصًة ما يخص الحوار الاقتصادي، الذي دعا إليه الرئيس عبد الفتاح السيسي ليكون بشكل أعمق وأشمل وأكثر فاعلية في المرحلة المقبلة، لما تمر به الدولة والمجتمع من ظروف اقتصادية دقيقة، خطوة جيدة، لاستكمال المناقشات للوصول إلى رؤى وحلول للأزمة الاقتصادية والنهوض بالاقتصاد الوطني.

وقال “هلال”، إن الاستجابة لدعوة الرئيس السيسي خطوة مهمة لإجراء حوار موسع وأشمل حول المحاور الاقتصادي وقضاياه، مثمنا توجيه الدعوة للحكومة في كل الجلسات المقبلة، وكذلك توجيه الدعوة للمتخصصين والخبراء وكافة المهتمين للمشاركة، كما ثمن ما انتهى المجلس إليه من تشكيل لجنة لتنسيق تنفيذ مخرجات المرحلة الأولى بالتعاون مع الحكومة، ومجلس النواب والجهات المختلفة ذات الصلة، وهو ما يؤكد جدية الحوار الوطني ومصداقيته.

كما علق هلال، على تصريحات الرئيس الأمريكي جو بايدن، التي حملت ادعاءات عن موقف مصر من فتح معبر رفح من الجانب المصري وصولا لقطاع غزة، بقوله إن هذا الكلام مغلوط وزائف فموقف مصر ثابت وواضح منذ اليوم الأول فى حرب غزة، وهو موقف تاريخى، مصر أعلنت فتح المعبر وقدت أكثر من ٨٠٪ من المساعدات المقدمة للشعب الفلسطيني.

وأضاف “هلال” فى تصريح خاص لـ”اليوم السابع” أن تصريحات “بايدن” تأتى فى إطار المساندة العمياء من الأمريكان للإدارة الصهيونية وللأفعال الإجرامية التى يفعلها الصهاينة مع أهل غزة، مشيرا إلى أن العالم أجمع رأى معبر رفح مفتوح من الناحية المصرية وكان الأمر أمام الأمين العام للأمم المتحدة وهو على باب المعبر ولا يستطيع العبور من معبر رفح بسبب تهديدات الكيان الصهيونى، ورأينا ضربهم للمعبر من الناحية الفلسطينية أكثر من مرة.

وكان قد عقد مجلس أمناء الحوار الوطني اجتماعًا اليوم السبت، بمقر الأكاديمية الوطنية للتدريب، لمناقشة استكمال الحوار الوطني في المرحلة المقبلة  وخاصًة ما يخص الحوار الاقتصادي، الذي دعا إليه الرئيس عبد الفتاح السيسي ليكون بشكل أعمق وأشمل وأكثر فاعلية في المرحلة المقبلة، لما تمر به الدولة والمجتمع من ظروف اقتصادية دقيقة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى