أخبار عاجلة

إحالة أوراق سائق أنهى حياة زميله في الدقهلية إلى فضيلة المفتي

قضت محكمة جنايات المنصورة، بإحالة أوراق سائق تخلص من زميله بعد التعدي عليه بالضرب على رأسه بشومة، بسبب خلافات على تحميل الركاب بقرية كفر الصلاحات التابعة لمركز بني عبيد، لفضيلة مفتي الجمهورية لأخذ الرأي الشرعي في إعدامه، وحددت جلسة الدور الأول من شهر مارس للنطق بالحكم.

 

وعقدت الجلسة برئاسة المستشار السعودي يوسف الشربيني، وعضوية المستشارين عبد الله عبد الله مطاوع، ومحمد منسي عبد الرحمن، والسيد عبده منصور، وسكرتارية محمود السيد محمود، والسيد مصطفى رجب، وحسين عبد اللطيف، وذلك في القضية رقم 3351 لسنة 2023 جنايات مركز بني عبيد، والمقيدة برقم 1395 لسنة 2023 كلي شمال المنصورة.

 

وكان المحامي العام لنيابات شمال المنصورة الكلية، قد أحال المتهم وليد ع.إ.ح. محبوس، ويبلغ من العمر 36 عامًا، سائق، إلى محكمة الجنايات لأنه في يوم 3/6/2023 بدائرة مركز بني عبيد بمحافظة الدقهلية، قتل المجني عليه العدل ماهر أحمد فضل، ويبلغ من العمر 45 عامًا، عمدًا مع سبق الإصرار والترصد، بأن بيت النية وعقد العزم المصمم على إزهاق روحه، وأعد لذلك الغرض شومة خشبية، وما أن أبصره مترجلًا أمام مسكنه، حتى استل الشومة حوزته آنفه البيان وباغت إياه من خلاف، بأن كال له ضربة بواسطة الشومة حوزته فسقط على إثرها أرضًا مضرجًا بدمائه، فقام المتهم بموالاة التعدي عليه بأن كال له عدة ضربات بواسطة الشومة حوزته، فأحدث ما حل به من إصابات، والتي أودت بحياته والموصوفة بتقرير الصفة التشريحية الخاص به والتي أودت بحياته، قاصدًا من ذلك إزهاق روحه على النحو المبين بالتحقيقات.

 

وشهدت الشاهدة الأولى “شيرين جمال محمد الرفاعي” 43 عاما، ربة منزل، مقيمة كفر الصلاحات مركز بني عبيد، بأنها حال تواجدها رفقة زوجها المتوفى أمام مسكنهما، أبصرت قدوم المتهم إليهما محرزًا شومة خشبية، وما أن دنا منهما حتى قام بمباغتة زوجها وكال له ضربة بواسطة الشومة حوزته، فسقط على إثرها أرضًا مدرجًا بدمائه، فقام المتهم بموالاة التعدي عليه، بأن كال له عدة ضربات بواسطة الشومة حوزته، فأحدث ما حل به من إصابات والتي اودت بحياته، مردفةأن قصد المتهم من ارتكاب الواقعة إزهاق روح زوجها.

 

 

وشهد الشاهد الثاني “عبد الناصر سلطان سلطان علي”، 53 عاما، معلم، ومقيم بكفر الصلاحات مركز بني عبيد، بأنه وحال توجهه لمسكنه الكائن بمحيط الواقعة، أبصر المجني عليه مدرجًا بدمائه والمتهم يوالي التعدي عليه بواسطه شومة، بأن كال له عدة ضربات استقرت برأسه، فأحدث ما حل به من إصابات وفر هاربًا.

 

وأكدت الشاهدة الثالثة “حبيبه طلعت محمد عطية”، 14 عاما، طالبة، مقيمة بكفر الصلاحات، بأنها وحال تواجدها أمام مسكنها الكائن بمحيط الواقعة، أبصرت المجني عليه حال تحدثه بالهاتف الجوال الخاص به متوجها لمسكنه، وحال ذلك أبصرت المتهم محرزا شومة، وقام بالعدو اتجاه المجني عليه، وما أن دنا منه حتى قام بمباغته وكال له ضربة بواسطة الشومة حوزته، فسقط على إثرها أرضًا مدرجًا بدمائه، فقام المتهم بمولات التعدي عليه بأن كال له عدة ضربات بواسطة الشومة، فأحدث ماحل به من إصابات وفر هاربًا.

 

 فيما أكد المقدم محمد البنا، رئيس مباحث مركز بني عبيد، بأن تحرياته السرية دلت إلى صحة وحقيقة الواقعة، بأنه وعلى إثر خلاف سابق فيما بين المتوفى لرحمة مولاه والمتهم، الأمر الذي أثار حفيظة المتهم، ودفعه للانتقام والتخلص من المجني عليه، وما أن أبصر المجني عليه متواجدًا أمام مسكنه، حتى قام باحضار شومه وتوجه نحوه وقام بمباغته والتعدي عليه بواسطة الشومة حوزته، بأن كال له ضربة فسقط على إثرها أرضًا مدرجًا بدمائه، فقام المتهم بموالاة التعدي عليه بأن كال له عدة ضربات بواسطة الشومة،فأحدث ما حل به من إصابات والتي أودت بحياته، مردفا أن قصد المتهم من ارتكاب الواقعة إزهاق روح المجني عليه.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى