سياسة

المؤتمر: الاحتلال الإسرائيلي يرتكب أبشع الجرائم فى صمت من المجتمع الدولى

ندد حزب المؤتمر برئاسة الربان عمر المختار صميدة عضو مجلس الشيوخ، بالقصف الإسرائيلي على مدينة رفح جنوبى قطاع غزة، واستهداف مساجد ومنازل فى مدينة رفح، ووقوع مئات الشهداء وآلاف المصابين. 

وطالب الحزب، المجتمع الدولى بالتدخل الفورى لوقف إطلاق النار، وفتح تحقيق عاجل فى جرائم جيش الاحتلال التى يرتكبها بحق الشعب الفلسطينى، داخل الأراضى الفلسطينية، وأن يتحرك لإنهاء القصف الإسرائيلى على الفلسطينيين العزل.

وقال فى بيان صحفى اليوم، إن الاحتلال الإسرائيلى ما زال يرتكب أبشع الجرائم تجاه الشعب الفلسطينى ويقتل الأبرياء فى صمت من المجتمع الدولى، أن ما يجرى تجاه الشعب الفلسطينى فى غزة وصمة عار فى جبين العالم بأسره.

وأكد حزب المؤتمر، أن الأمن القومى وحدود مصر خط أحمر، الشعب المصرى كله يدعم الرئيس عبدالفتاح السيسى والجيش المصرى، ولن نسمح بتصفية القضية الفلسطينية وتهجير الأشقاء الفلسطينيين من أراضيهم. 

وذكر أن موقف مصر سيظل ثابت وواضح فى دعم القضية الفلسطينية والوصول إلى حل عادل وشامل لحل الدولتين وإقامة دولة فلسطين المستقلة وعاصمتها القدس الشريف، واستمرار تدفق المساعدات الإنسانية والإغاثية والطبية للشعب الفلسطينى فى قطاع غزة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى